الملتقى الأول لأدباء وشعراء شمال شرق سوريا

  • 17:35 16 شباط 2021
  • الأخبار



الرقة_  قامت لجنة الثقافة والآثار في مجلس الرقة المدني بتنظيم الملتقى الأدبي الأول من نوعه على مستوى شمال وشرق سوريا, ضم أدباء ومثقفين وذلك على خشبة المركز الثقافي في مدينة الرقة.


نظمت لجنة الثقافة والآثار في مجلس الرقة المدني بالتعاون مع المركز الثقافي في مدينة الرقة بشمال وشرق سوريا اليوم 16شباط /فبراير2021م, ملتقى الرقة الأدبي الأول تحت شعار" الثقافة للجميع", في مركز الرقة للثقافة والفنون الواقع وسط مدينة الرقة.


هذا وحضر الملتقى أدباء وشعراء مدينة الرقة وريفها, وأدباء مدن منبج, الحسكة, دير الزور, كوباني, الطبقة, وممثلين عن مجلس الرقة المدني, حزب سوريا المستقبل, مجلس عشائر الرقة, المركز الثقافي بالطبقة.


وزينت الصالة بصور لشعراء وأدباء منهم الأديب عبد السلام العجيلي, البحتري, شلاش الحسن, ولوحات فنية, وبعد الوقوف دقيقة صمت, تلاها عرض سنفزيون عن مسيرة الدكتور والأديب عبد السلام العجيلي, وعن حياة عميد الشعر الشعبي محمود الذخيرة.


وبعد العرض ألقت الرئيسة المشتركة لهيئة الثقافة في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا روناهي حسن كلمة هنأت من خلالها جميع المشاركين في الملتقى وتمنت التوفيق والنجاح للملتقى.


وأشارت إلى أن تنظيم مثل هذه الفعاليات له الدور الفعال في تعزيز وتوطيد العلاقات بين أدباء ومثقفي مناطق شمال وشرق سوريا, وقالت" هذا الملتقى الأول من نوعه في المنطقة, والمشاركات القيمة من قبل الأدباء والمثقفين من كافة مناطق شمال وشرق سوريا ومن جميع المكونات يُغني الملتقى بالنتاجات الأدبية, ويدل على مدى الترابط بين جميع المكونات".


وأكدت روناهي في ختام كلمتها على الاستمرار في النضال والمقاومة لتحرير كل شبر من الأراضي المحتلة من قبل الاحتلال التركي ومرتزقته, قائلة" بثورتنا الأدبية والفكرية ندافع عن قيم وأصالة وثقافة شعوب المنطقة, وبجهود المثقفين والأدباء وقواتنا العسكرية سنحقق النصر الحتمي".


وأقيم الملتقى بناءً على ثلاث محاور, المحور الأول تضمن القصص القصيرة, إذ ألقيت القصص  من قبل الكتّاب" إسماعيل خالد محمد من كوباني, ومحمد حمدو من الطبقة, وحمزة حمزاوي من الرقة, وفوزية المرعي من الرقة, عبدالحميد وشو وجمعة حيدر من منبج, وإسماعيل اللجي من الرقة.


وركز المحور الثاني على شعر الفصحى, وألقى الشعر13شاعراً منهم" أحمد اليوسف ورشيد عباس من منبج, ختام الطويل وجمعة الحسين وعبد المنعم فريح وعمر الصران وخير الدين المرعي وسليمان سلمان من مدينة الرقة, وبشرى منصور وأحمد حاج أسعد من الطبقة, وحسين محمد علي من كوباني".


وأما المحور الثالث فقد تطرق إلى الشعر الشعبي وقدمه 15شاعراً منهم تيسير العفات.


والجدير بالذكر أن هذا الملتقى الأدبي هو الأول من نوعه في مناطق شمال وشرق سوريا.